أردوغان: أوروبا أطلقت حملة صليبية ضد الإسلام بعد قرار حظر الحجاب

الخميس 16 مارس 2017 07:25 م بتوقيت القدس المحتلة

أردوغان: أوروبا أطلقت حملة صليبية ضد الإسلام بعد قرار حظر الحجاب

 اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قضاء الاتحاد الأوروبي بإطلاق "حملة صليبية" ضد الإسلام بعد قراره بشأن الحجاب، في حين رفضت فرنسا وألمانيا حديث أردوغان عن "الذهنية النازية" بأوروبا.

وتساءل أردوغان  في كلمة له عن مصير الحرية الدينية في أوروبا، وقال "عار على قيمكم، عار على قانونكم وعدالتكم".

إقرأ أيضا: أوروبا تشن حرب على الحجاب والمحكمة تؤيد قرار حظره بأماكن العمل

وتابع الرئيس التركي أن أوروبا تعود بسرعة إلى أيام ما قبل الحرب العالمية الثانية.

وكانت محكمة العدل الأوروبية أصدرت الثلاثاء قرارا يسمح للشركات بمنع الموظفين من إظهار وارتداء رموز دينية أو سياسية كالحجاب، وقالت إن مثل هذا الحظر "لا يشكل تمييزا مباشرا".

إقرأ أيضا: نائب هولندي:  تركيا دولة إسلامية لن تكون جزءا من أوروبا

وتأتي تصريحات أردوغان هذه في ظل تصاعد التوتر بين تركيا ودول أوروبية مثل ألمانيا وهولندا والنمسا التي منعت تنظيم فعاليات دعائية للاستفتاء التركي بشأن نظام الحكم في أنقرة، وهو ما أثار غضب الحكومة التركية.

إقرأ أيضا: فيلدرز: سأرحّل المسلمين وأغلق المساجد وأمنع القرآن في هولندا

المصدر : شهاب