الجهاد لشهاب: الاتفاق على تشكيل مجلس وطني جديد وعقد انتخابات ما أمكن

الأربعاء 11 يناير 2017 02:41 م بتوقيت القدس المحتلة

الجهاد لشهاب: الاتفاق على تشكيل مجلس وطني جديد وعقد انتخابات ما أمكن

غزة – محمد هنية

أكد أبو عماد الرفاعي ممثل حركة الجهاد الاسلامي في لبنان، أن الفصائل الفسطينية اتفقت على تشكيل مجلساً وطنياً جديداً وإجراء الانتخابات، حيثما أمكن والتوافق في حال عدم التمكن من اجرائها.

وقال الرفاعي في حديث خاص لوكالة "شهاب"، إن اللجنة التحضيرية للمؤتمر ستبقى في حالة انعقاد دائم، وستعقد جلسة الشهر المقبل في بيروت لاستكمال المباحثات ومناقشة اجراء الانتخابات.

وأضاف: "ستكون الانتخابات وفق التمثيل النسبي في الداخل والخارج، وفي حال تعذر اجراؤها، سيتم التوافق بين الفصائل على تشكيل المجلس الجديد"، مبيناً أن انعقاد المجلس الجديد سيلغي المجلس القديم.  

وأوضح أن الفصائل طالبت بضرورة تشكيل حكومة وحدة وطنية، وإنهاء الانقسام، من خلال استمرارية الحوار بين حركتي فتح وحماس، والعمل مع كل القوى لتعزيز الوحدة الوطنية.

وأشار الى أن البرنامج السياسي للمجلس الوطني الجديد سيحدده المجلس بعد تشكيله، وسيكون مستنداً لما تم الاتفاق عليه في القاهرة.

وانطلقت يوم أمس اجتماعات اللجنة التحضيرية للمجلس الوطني ببيروت بحضور كافة الفصائل الفلسطينية، فيما عقدت الفصائل اليوم الجلسة الأولى تلاها انعقاد جلسة ما تسمى بـ "صياغة البيان النهائي" والذي سيُعلن عنه خلال الجلسة النهائية مساء اليوم.

والمجلس الوطني الفلسطيني يعد بمثابة برلمان المنظمة ويضم ممثلين عن الفصائل والقوى والاتحادات والتجمعات الفلسطينية داخل الأراضي الفلسطينية وخارجها، كما يضم جميع أعضاء المجلس التشريعي البالغ عددهم 132 عضوًا.