كيف سيمنع فيس بوك انتشار الأخبار الزائفة !!

السبت 17 ديسمبر 2016 10:27 ص بتوقيت القدس المحتلة

كيف سيمنع فيس بوك انتشار الأخبار الزائفة !!

قالت شركة "فيس بوك" يوم الخميس إنها ستجرى سلسلة من الاختبارات للحد من المقالات الكاذبة، من خلال العمل مع العديد من وكالات الأنباء مثل وكالة أسوشيتد برس، وPolitiFact وسنوبس، وشكلت ائتلافا لتقصى الحقائق، من أجل محاربة المواقع المزيفة والأخبار الكاذبة، وفيما يلى أهم ما تريد معرفته عن خطة فيس بوك الجديدة لمحاربة الأخبار الكاذبة على الموقع.

وسيظهر للمستخدم عند الإبلاغ عن الأخبار الكاذبة، نافذة تقترح عليه حظر أو عدم متابعة المصدر، وإخفاء الخبر لاعتباره كاذبا، وإذا وصل عدد البلاغات عن خبر بعينه لحد معين تم ستظهر إشارة بجانب الخبر بأنه مشكوك في صحته.

وسيتيح فيس بوك للأشخاص المختلفين حول صحة الخبر بالمناقشة فيه، وسيكون بإمكان المستخدمين الآخرين الإطلاع على تلك المناقشة.

أما الأخبار المتنازع عليها سيتم إحالتها إلى طرف ثالث من المنظمات المعنية بتدقيق الحقائق، ويجب أن يوقع مدققو الحقائق على مدونة مبادئ من أجل المساهمة في هذا البرنامج، وحتى الآن وقعت 43 جهة على هذه المدونة، من بينهم منظمات إخبارية في عدة دول.

ويبحث فيس بوك أيضا عن إمكانية معاقبة المواقع الإلكترونية المضللة التي تعتمد على تقليد الناشرين الرئيسيين، أو التي تضلل القراء بجعلهم يعتقدون أن تلك المواقع من المصادر الإخبارية الشهيرة.

من جهته، أكد جيمس جولدستون من abcnews أن هذه الشراكة تأتى بعد المعاناة التي واجهها الكثيرين خلال الانتخابات الأمريكية بفعل الأخبار الكاذبة، وأرادت الصحف إعطاء الشعب الأمريكي وقائع حقيقية ومعلومات يمكنهم استخدامها في اتخاذ قراراتهم، لذلك عندما أعلن فيس بوك عن خطة لمواجهة هذا الأمر صرحت الوكالات والمواقع المختلفة المساهمة من أجل المساهمة في حل الأزمة، مهمة الوكالات والمواقع الإخبارية في هذه الخطة هي إنشاء محتوى وتقارير تصب فى النهاية إلى ما يحتاج الشعب الأمريكي معرفته، وبالتعاون مع فيس بوك ستعمل تلك الوكالات على استخدام خدمات مثل البث المباشر والفيديو القصير من أجل توضيح الأخبار الكاذبة التي تم العثور عليها كل أسبوع.