لا صوت يعلو فوق صوت أبو تريكة!

الأربعاء 30 مايو 2018 03:34 م بتوقيت القدس المحتلة

لا صوت يعلو فوق صوت أبو تريكة!

بقلم المدون الجزائري: يونس جعادي

عندما يذكر أحدهم اسم بلد بحجم مصر، منتخبها لكرة القدم أو أعظم أنديتها النادي الأهلي الذي يعتبر سيد مصر وإفريقيا وأحد أكثر المتوجين بالألقاب بين أنديتها وأندية العالم، أو أي إنجازات تاريخية أخرى كانت للكرة المصرية عموما يجب أن يذكر اسم أحدهم وأن يوضع في أعلى قائمة العظماء وفي قوائم الأبطال وتجر جرا حينها لذكر اسم أبو تريكة الاسم العظيم في سماء الكرة المصرية، العربية، الإفريقية والعالمية والذي صال وجال في جنبات ملاعبها لمدة طويلة من الزمن حقق من خلالها إنجازات عظيمة، سواء كانت مع المنتخب والنادي أو جماعية وفردية كانت، حيث كان ولا يزال رمزا دائما للوفاء والعطاء وداعما للقضايا القومية العربية.

أشتهر بأخلاقه العالية وتواضعه الاستثنائي وحسن معاملته لمنتقديه أولا قبل محبيه، أبو تريكة الذي صنع التاريخ رفقة منتخب بلاده بثلاث تتويجات متتالية لكأس إفريقيا للأمم وبأداء ممتاز في كأس القارات 2009 أهلته ليكون من بين الأحسن في تاريخ منتخب مصر إن لم نقل الأحسن على الإطلاق من بين كل النجوم المتلئلئة في سماء الكرة المصرية التي أنجبت ولا تزال تنجب الأبطال وأخرهم محمد صلاح.

إنجازات أبو تريكة مع المنتخب قابلتها إنجازات أخرى أعظم مع الأندية فتعددت الألقاب مع النادي الأهلي بين بطولات لرابطة أبطال إفريقيا، دوري، كأس وكأس سوبر مصر ومشاركات مميزة في كأس العالم للأندية جعلته النجم الأول الذي أسر قلوب الجماهير في القلعة الحمراء، أبو تريكة عرف عنه حبه الشديد للنادي فلا يروقه ما يمس النادي من سوء ولا يروق الجماهير ما يمس معشوقها من سوء أيضا، وما يدل على ذلك ويقطع الشك باليقين هو تغريداته الأخيرة عبر التويتر ضد رئيس هيئة الرياضة السعودية تركي أل شيخ.

تغريدات أبو تريكة عبر تويتر

حيث عبر عن أسفه فيها من تصريحات أل شيخ الأخيرة التي قال فيها أنه منح النادي 260 مليون جنيه وأنه ساعد الخطيب في الوصول إلى الرئاسة وعديد الأمور الأخرى التي تخص النادي المصري العريق، وهي التصريحات التي اعتبرها أبو تريكة منية على النادي الأهلي وطالب النجم المصري بفتح حساب بنكي يمكن الجماهير من خلاله من جمع الأموال التي من خلالها تعاد إلى تركي أل شيخ وهو بدوره تنازل عن كل الديون التي يدين بها للنادي في سبيل الوصول لذلك وهي التصريحات التي اعتبرها تركي أل شيخ غريبة ولا أساس لها من الصحة وأن أبو تريكة في حد ذاته طلب منه التوسط للعمل في السعودية أولا وللعودة للنادي الأهلي ثانيا، وتعود أسباب هاته الأزمة إلى استقالة تركي آل شيخ من الرئاسة الشرفية للنادي الأهلي لأن البعض مما كان يقوم به لم يرق للبعض وأوله البعض تأويلا سيئا في حين أنه كان حبا منه للنادي حسبه .

وحركت تغريدات أبو تريكة الأخيرة الرأي العام المصري والعربي وصنعت الحدث عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي حيث حرك هاشتاغ تريكة_أسطورة_عربية، وتريكة_خط_أحمر، الترند المصري وكان الأول ضمن ال5 الأوائل عبر العالم لعدة ساعات أثبتت من خلاله الجماهير حبها لمحمد أبو تريكة حبا جما ووقوفها الدائم والمتواصل معه ومساندتها الكلية له في صراعه هذا.

في حين أثبت أعداءه أنهم ليسوا سوى قلة قليلة لا تساوي شيء وأثبت ذلك الهاشتاغ الذي وضعوه الخائن_المصري_تريكة الذي تذيل ترتيب المتفاعلين وأثبت أن للمصري شعبية جارفة جدا سواء في بلده مصر أو غيرها دول عربية أخر رغم تصنيفه بالإرهابي رفقة عديد قيادات الإخوان المسلمين من طرف نظام الرئيس السيسي ومنعه من دخول الأراضي المصرية مجددا لخمس سنوات بعدما كانت ثلاث فقط وتواصل التحفظ على أمواله أيضا في رسالة يعتبرها البعض ضمنية للنجم المصري محمد صلاح الذي يعتبر مقربا جدا من أبو تريكة ويستشيره في كل شاردة وواردة حول مشواره ومستقبله الكروي وما مشكلة صلاح مع الاتحاد المصري الأخيرة إلا دليل على ذلك وهي تسييس للرياضة حسب الكثير، في حين اعتبرها البعض الأخر قضية دولية مسيسة تخص الصراع الخليجي القائم حاليا.