علماء يحذّرون... "إرهابيون" من نوع آخر سيدمّرون العالم

السبت 19 مايو 2018 10:49 م بتوقيت القدس المحتلة

علماء يحذّرون... "إرهابيون" من نوع آخر سيدمّرون العالم

أعلن علماء أمريكيون تفعيل مجابهة ما يسمّى بـ "الإرهابيين البيئيين"، حيث ستقود أنشطتهم إلى عواقب وخيمة على جميع سكان الأرض.

ووفقاً لعلماء من الولايات المتحدة، فقد عاد بعض الإرهابيين البيئيين إلى تجميع ثلاثي كلوروفلورميتان، حيث تقوم هذه المادّة بتدمير طبقة الأوزون، ومن أجل هذا فقد تم مسبقاً إيقاف تركيبها لمنع المزيد من تدمير الغلاف الواقي للأرض، وفقاً لموقع "actualnews".

ويحذّر العلماء الأمريكيون من أنه إذا لم يُوقف إنتاج هذه المادّة فسوف تتحوّل جميع الغابات على الأرض قريباً إلى بادية والمروج إلى صحارى، تاركة سكان الكوكب بدون حماية من أشعة الشمس والإشعاعات.

يُشار إلى أن الحرائق تتسبّب بتلوّث الهواء الجوي من خلال الدخان الذي يصعد إلى طبقات الجو العليا للأرض.

ويسهم هذا الدخان -فضلاً عن عوامل أخرى كالغازات الضارّة- في تلف طبقة الأوزون التي تحمي الأرض، فيؤثّر ذلك خلال المدى الزمني الطويل في طقس العالم.

ويؤدّي نقص حجم طبقة الأوزون إلى ظهور تأثيرات سلبية على صحة الإنسان، لذا أصبح تلوث الهواء الجوي من أخطر المشكلات البيئية التي تواجه الإنسان.

المصدر : وكالات