تركيا تُعلن الحداد وتُنكّس الأعلام وتخرج بحشود ضخمة نصرة لغزة

الثلاثاء 15 مايو 2018 11:57 ص بتوقيت القدس المحتلة

تركيا تُعلن الحداد وتُنكّس الأعلام وتخرج بحشود ضخمة نصرة لغزة

استدعت تركيا سفيريها في تل أبيب وواشنطن للتشاور، وأعلنت الحداد لمدة ثلاثة أيام تضامنا مع الفلسطينيين، ووصفت إسرائيل بأنها إرهابية بعدما قتلت قواتها ما لا يقل عن 55 فلسطينيا على حدود غزة.

وفي خطاب للطلبة الأتراك بالعاصمة البريطانية لندن بثه التلفزيون الرسمي مساء الاثنين، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الحداد الوطني في بلاده لمدة ثلاثة أيام، واتهم إسرائيل بممارسة الإرهاب والإبادة.

كما أجرى أردوغان اتصالا مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وأكد أن تركيا ستتحرك من خلال رئاستها لمنظمة التعاون الإسلامي من أجل وقف الاعتداءات الإسرائيلية على الشعب الفلسطيني، بحسب وكالة "وفا" الفلسطينية.

أما رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم فقال "ندين بشدة هذه المجزرة الدنيئة"، لافتا إلى أن الولايات المتحدة تحتفل بنقل سفارتها إلى القدس بينما يرتكب جنود إسرائيليون مجزرة ضد مدنيين عزل

وأبدى يلدرم أثناء مؤتمر صحفي في أنقرة أسفه من وقوف الولايات المتحدة إلى جانب إسرائيل غير مبالية بقتلها للمدنيين، معتبرا أنها أصبحت بذلك شريكا في "الجرائم التي ترتكب ضد الإنسانية".

وشدد أنه لا يمكن لتركيا والعالم الإسلامي والإنسانية أن تقبل بوقوع مجزرة، لا سيما قبل أيام من حلول شهر رمضان، مجددا استنكاره لنقل السفارة الأميركية إلى القدس.

وفي مؤتمر صحفي آخر بأنقرة، قال المتحدث باسم الحكومة بكر بوزداغ إن بلاده استدعت سفيريها لدى الولايات المتحدة وإسرائيل للتشاور، مطالبا مجلس الأمن باتخاذ إجراءات فورية بعد دعوة الكويت وفلسطين إلى عقد جلسة طارئة.

وخرج آلاف الأتراك والعرب في مسيرات ضخمة في تركيا تضامناً مع قطاع غزة ورفضاً للمجازر الإسرائيلية، ونُكّست الأعلام التركية اليوم.

المصدر : وكالات