الثورة الشعبية السلمية مستمرة

بالفيديو: الحية: صبر المقاومة والقسام على جرائم الاحتلال لن يطول

الإثنين 14 مايو 2018 07:53 م بتوقيت القدس المحتلة

الحية: صبر المقاومة والقسام على جرائم الاحتلال لن يطول

قال عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" خليل الحية إن فصائل المقاومة وفي مقدمتها كتائب القسام لن يطول صبرها على جرائم الاحتلال الذي يقتل شعبنا، محذراً إياه من اختبار صبر فصائل المقاومة وكتائب القسام.

ونبه الحية في مؤتمر صحفي عقدته حركة حماس في مخيم العودة شرق غزة مساء الإثنين، إلى أن فصائل المقاومة تتابع مسيرات شعبنا السلمية وتدعمها وتقف حامية لها.

وأضاف أن دماء شعبنا اليوم غسلت عار التطبيع وغسلت عار المساومة، وردت على كل من يحاول أن يجعل الاحتلال جزءا من المنطقة.

ولفت الحية أن الرد الطبيعي في هذا العدوان يجيب أن يكون عربيا وإسلاميا بانتفاضة عارمة في كل العواصم، وردا فلسطينيا واضحا في غزة والضفة والقدس والأراضي المحتلة عام 1948.

نقل السفارة

وأكد الحية أن القدس خط أحمر دونها الرقاب والمهج والدماء وفي سبيلها ترخص الأرواح وتهون التضحيات ومن أجلها سنواصل المسير، مشدداً على أن خطوة نقل السفارة الأمريكية إلى القدس والاعتراف بها عاصمة للكيان الصهيوني اعتداء على حق شعبنا في أرضه، وقدسه وعاصمته.

وحمّل الإدارة الأمريكية كل التبعات المترتبة على تنفيذ هذا القرار الجائر، مشدداً أن هذه الجريمة النكراء لن تمر.

وعبر عن رفض الحركة لما يسمى بصفقة ترمب، مبيناً أن الحركة ستبذل كل ما تملك لإسقاطها، وأنها ستقف ضد كل مشاريع تصفية القضية الفلسطينية.

الوحدة في الميدان

وبيّن عضو المكتب السياسي لحماس أن شعبنا جسّد اليوم وحدته في الميدان بالعمل والحشد والمقاومة وعبر الدماء الزكية الطاهرة الزكية التي ارتوت بها أرض فلسطين.

وتابع: واجبنا تكريس هذه الحرية وهذه الشرعية لهذا الشعب الذي قال كلمته بنفسه ودمه وأشلاءه وأسمع بها العالم عبر دمه وعنفوانه وثورته، وعبر غضبه العارم وانتفاضته المباركة.

وأكد أن هذا الحراك والثورة الشعبية السلمية مستمرة ومتواصلة، مشدداً على مواصلتها دعم كل الفعاليات التي أعلنت عنها الهيئة الوطنية.

وأوضح أن شعبنا الذي يعيش مرارة النكبة لن يسكت ولن يتراجع حتى يحقق طموحاته وأهدافه في عودته إلى وطنه ودحر الاحتلال.

وأوضح أن هذا المشهد يؤكد للقاصي والداني أن الاحتلال الصهيوني يجب ألا يأخذ شرعية من أحد، داعياً العرب أن يوقفوا مسلسل التطبيع ومسلسل غسل الأدمغة العربية والإسلامية وجعل العدو الصهيوني جزءا من المنطقة أو صديقا لبعض دولها.

المصدر : شهاب