"تسديد فاتورة الحساب قادم".. كتائب القسام: الشهداء الستة نجحوا في تفكيك أكبر منظومة تجسس خطيرة للعدو

الأحد 06 مايو 2018 01:48 م بتوقيت القدس المحتلة

"تسديد فاتورة الحساب قادم".. كتائب القسام: الشهداء الستة نجحوا في تفكيك أكبر منظومة تجسس خطيرة للعدو

أعلنت كتائب الشهيد عز الدين القسام الذراع العسكرية لحركة حماس، أن الشهداء الستة الذين قضوا أمس في مهمة أمنية وميدانية كبيرة، حيث كانوا يتابعون أكبر منظومة تجسس فنية زرعها الاحتلال في قطاع غزة خلال العقد الأخير للنيل من المقاومة.

وأكدت الكتائب في بيان لها، أن الشهداء الأبرار نجحوا بعد عمل دؤوب في الوصول إلى تلك المنظومة الخطيرة وتمكنوا من حماية الشعب الفلسطيني ومقاومته من مخاطر غاية الصعوبة، وأفشلوا المخطط الاستخباري التجسسي الكبير الذي يعول عليه العدو الصهيوني وأجهزة مخابراته.

وبيّن الكتائب أن الشهداء قضوا خلال تعاملهم مع المنظومة الخطيرة التي كانت تحمل في تركيبتها التفجير الآلي (التفخيخ) كما أعدها العدو الصهيوني.

وقالت إن الشهداء أنجزوا عملهم بمهمات حساسة في إطار حرب العقول مع العدو، وقد حققوا انجازات مهمة في حماية مشروع المقاومة، وكان آخرها وأخطرها حدث الأمس الذي قضوا فيه شهداء.

وحملت كتائب القسام العدو الصهيوني المسؤولية المباشرة عن الجريمة وعن جرائم أخرى سابقة، مؤكدة أنه سيدفع الثمن غالياً، وأن تسديد فاتورة الحساب قادم لا محالة، والنتائج ستكون مؤلمة.

وأضاف البيان أن هناك جوانب مهمة في الحدث الكبير ستكشفها القسام للشعب الفلسطيني بتفاصيلها في مرحلة لاحقة.

وشيعّت الجماهير الفلسطينية ظهر اليوم جثامين الشهداء الستة في مدينة غزة ودير البلح وسط قطاع غزة بمشاركة قيادة حركة حماس وقيادات من مختلف قادة الفصائل والمقاومة.

المصدر : شهاب