بالصور والفيديو: خريطة حديثة للنجوم قد تغير علم الفلك إلى الأبد!

الخميس 26 أبريل 2018 05:06 م بتوقيت القدس المحتلة

خريطة حديثة للنجوم قد تغير علم الفلك إلى الأبد!

شهاب - ترجمة خاصة

أصدرت وكالة الفضاء الأوروبية (ESA)، اليوم الخميس، أغنى وأوسع خريطة على الإطلاق من مجرتنا مجرة درب التبانة والنجوم خارجها.

تستند الخريطة إلى أحدث البيانات من بعثة غايا التابعة لوكالة الفضاء الأوروبية، والتي تم إطلاقها بهدف إنشاء أكبر وأدق خريطة ثلاثية الأبعاد لمجرتنا، والتي حققت حتى الآن، نتائجها مذهلة.

ويظهر أحدث إصدار للبيانات مواقع 1.7 مليار نجم تقريبًا، من خلال رسم خريطة للموقع والسطوع والتفاصيل الخاصة بالنجوم في مجرتنا، تساعدنا في معرفة أين وكيف يتلاءم نظامنا الشمسي مع المجموعة الأكبر.

وقال تيمو بروستي، وهو أحد علماء مشروع غايا في وكالة الفضاء الأوروبية، في بيان صحفي أعلن فيه هذا الاكتشاف: "سيحقق غايا تقدمًا كبيرًا في فهمنا للكون على جميع المستويات الكونية".

وأضاف: "حتى في الدائرة المحيطة بالشمس، وهي المنطقة التي اعتقدنا أننا نفهمها بشكل أفضل، تكشف غايا عن ميزات جديدة ومثيرة".

توفر بيانات غايا مستوى غير مسبوق من المعلومات التفصيلية حول النجوم في مجرتنا، مع دقة المسافة والسطوع واللون ومؤشرات الحركة لأكثر من مليار نجم، وتتضمن مجموعة البيانات أيضًا معلومات لم تكن معروفة من قبل حول الكويكبات التي تسير عبر نظامنا الشمسي.

والخرائط التي تم إنشاؤها من البيانات الجديدة، من الممكن رؤية سطوع ولون النجوم وكثافتها، وحتى الغبار بين النجوم الذي يملأ المجرة.

يذكر أنه تم إطلاق مركبة الفضاء Gaia في ديسمبر 2013 وبدأت عملياتها العلمية في العام التالي. فهرست مجموعة البيانات الأولى المذهلة لـ Gaia، والتي تم نشرها في عام 2016، أكثر من مليار نجم وتضمنت بيانات المسافة والحركة لنجمين من النجوم.

وقالت أنتونيلا فاليناري من المرصد الفلكي في بادوفا بإيطاليا في البيان "بيانات غايا الجديدة قوية لدرجة أن النتائج المثيرة تحثنا على مزيد من البحث."

وأشارى الى أن في نظامنا الشمسي، حدد غايا 14،099 كويكبات، تدور حول مدارات خاصة بأكثر 200 دقيقة في حركة ESA.

وستساعد كل ما رصدته المركبة الفضائية وفهرستها حتى الآن في بناء خريطة ثلاثية الأبعاد تفصيلية لمجرتنا، والتي ستعطينا فهمًا جديدًا لهيكلها وتطورها.