بالصور: روسيا تحدد موعد التخلص من "الشيطان"

الإثنين 12 مارس 2018 08:22 ص بتوقيت القدس المحتلة

روسيا تحدد موعد التخلص من "الشيطان"

قال نائب وزير الدفاع الروسي يوري بوريسوف، عن وزارته ستبدأ في القريب العاجل بإزالة صواريخ "الشيطان" الباليستية العابرة للقارات.

وأضاف بوريسوف في حديث لصحيفة "كراسنايا زفيزدا"، "أن منظومات "سارمات" الحديثة ستحل مكانها"، لافتاً الى أن الجيش الروسي يستخدم الصاروخ الثقيل "السائل"، وهو صاروخ استراتيجي معروف بشكل جيد وتسميه بعض الدول الغربية بصاروخ الشيطان.

وبدأ إنتاج هذا الصاروخ في منتصف الثمانينات، وقال بوريسوف: "يستخدم الشيطان حاليا في الجيش، لكن الوقت يمر وتظهر تكنولوجيات جديدة، وتصبح هذه المنظومة قديمة وهي تقترب من نهاية دورة حياتها، وسنبدأ في المستقبل القريب إزالة هذه الصواريخ".

وأعلن أن درجة الاستعداد لأنظمة الأسلحة التي عرضها الرئيس الروسي في رسالته إلى الجمعية الاتحادية في 1 مارس الماضي، مختلفا، نافيا المعلومات حول عدم الانتهاء من بعض هذه الأنظمة تماما.

وتابع: "كما تعرفون فهناك تعليقات مختلفة، وتقول بعضها إن كل ذلك خيال ولا يمكن أن يكون حقيقة... أو بالعكس يقول آخرون إن الرئيس الروسي فتح صفحة جديدة لسباق التسلح... لكن كل ذلك ليس هكذا. ويمكنني أن أضيف أن هذه الأنظمة موجودة حقا ودرجة استعدادها مختلفة".

وبدأ استخدام منظومات "الشيطان" في الجيش الروسي في أواخر الثمانينات من القرن الماضي. وحتى اليوم لا تزال أقوى المنظومات الصاروخية وتعد بالرغم من "عمرها" قوة فعالة في ظروف نشر منظومات الدفاع المضاد للصواريخ.

ومن حيث المستوى التكنولوجي فإن منظومات "الشيطان" لا يوجد لها مثيل بين المنظومات الصاروخية القتالية الروسية والأجنبية. وتتميز بأعلى مستوى للمتانة التقنية والقدرة القتالية التي تسمح بضمان الصيغ المختلفة لاستخدامها القتالي بما في ذلك أثناء إطلاق الصواريخ في ظروف الرد النووي.

المصدر : وكالات