الأمم المتحدة: "العنف" بالغوطة الشرقية عقاب جماعي للمدنيين وغير مقبول بالمرة

الأحد 04 مارس 2018 04:40 م بتوقيت القدس المحتلة

الأمم المتحدة: "العنف" بالغوطة الشرقية عقاب جماعي للمدنيين وغير مقبول بالمرة

قالت الأمم المتحدة، "إن العنف في الغوطة الشرقية المحاصرة قرب العاصمة السورية دمشق في تصاعد، رغم النداء الذي وجهته قبل أسبوع لوقف إطلاق النار عقاب جماعي للمدنيين غير مقبول بالمرة".

وقال منسق الأمم المتحدة الإقليمي للشؤون الإنسانية في سوريا بانوس مومسيس، "إن تقارير أفادت بمقتل نحو ستمئة شخص وإصابة ما يربو على ألفين آخرين في هجمات جوية وبرية منذ 18 فبراير الماضي".

وأضاف أن قذائف الهاون التي انطلقت من الغوطة أسفرت عن سقوط عشرات المدنيين بين قتيل

وجريح، متابعاً "بدلا من توقف مطلوب بشدة ما زلنا نرى المزيد من القتال والمزيد من الموت والمزيد من التقارير المزعجة عن الجوع وقصف المستشفيات".

وكانت الشبكة السورية لحقوق الإنسان قد أفادت بمقتل 126 مدنياً بينهم ثلاثون طفلا و22 امرأة جراء القصف السوري والروسي على الغوطة الشرقية منذ صدور قرار مجلس الأمن بشأن هدنة إنسانية في عموم سوريا في 24 فبراير الماضي.

المصدر : وكالات