الرجوب: ممارسات السلطة ضد الفلسطينيين يجعل منها سلطة وظيفية لخدمة الاحتلال

الأربعاء 14 فبراير 2018 06:44 م بتوقيت القدس المحتلة

الرجوب: ممارسات السلطة ضد الفلسطينيين يجعل منها سلطة وظيفية لخدمة الاحتلال

أكد النائب في المجلس التشريعي عن حركة حماس في مدينة الخليل الشيخ نايف الرجوب، أن ما تمارسه السلطة وأجهزتها الأمنية من انتهاكات صارخة بحق الشعب الفلسطيني، والتي كان آخرها اقتحامها لبعض المنازل في الخليل والعبث بمحتوياتها والاعتداء على النساء بالضرب؛ يجعل منها سلطة وظيفية تخدم الاحتلال وأهدافه على حساب الشعب الفلسطيني.

وأوضح رجوب في تصريح صحفي له، أن اقتحام الأجهزة الأمنية لمنزل المربية نداء دويك، ابنة رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني، وبعض منازل الشرفاء والمحررين؛ يشير بوضوح إلى أن السلطة تهدف لإرضاء الاحتلال فقط، ولا مصلحة فلسطينية في ذلك.

وأوضح أنه ومنذ بدء الحديث عن المصالحة، كانت أجهزة السلطة ومن يقف خلفها تنسف كافة الجهود، وتتنصل على الأرض من تطبيق الاتفاقات، لأنها غير معنية أصلا بإنجاح المصالحة، مردفا "كيف لعاقل أن يؤمن بمسرحية المصالحة، والسلطة التي تتخذ من التنسيق الأمني منهجا، وتمارس الاقتحامات والاعتقالات والملاحقة اليومية للمواطنين، هي طرف فيها؟".

ودعا كافة الفصائل لضرورة أن يكون لها موقف واضح مما أسماها جرائم السلطة وحماقاتها، مؤكدا على ضرورة الوقوف في وجه هذه الظاهرة المخجلة في تاريخ الشعب الفلسطيني، ومنع تكرارها والعمل على إنهائها بشكل كامل.

وطالب الرجوب الشعب الفلسطيني بكل أطيافه، وتحديدا نواب المجلس التشريعي، بضرورة الوقوف أمام مسئولياتهم، ومواجهة ما وصفه الإجرام الذي تمارسه السلطة الفلسطينية وأجهزتها الأمنية بحق القضية الفلسطينية، مشددا على ضرورة كشف حقيقة ما يجري على الساحة الفلسطينية من أن السلطة تشارك الاحتلال في إيذاء الشعب الفلسطيني، في وقت يفترض بها أن تحميه وتوفر الحياة الكريمة له، لا أن تكون سوطا آخر يجلد به ظهور الفلسطينيين.

وكانت عناصر من جهاز المخابرات العامة اقتحمت بيت المواطنة نداء دويك ابنة الدكتور عزيز دويك رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني، واعتدت على أهلها بالضرب بعدما عاثت في المنزل خراباً وصادرت أجهزة حاسوب ومقتنيات شخصية.

المصدر : شهاب