وزير "إسرائيلي" في لقاء مع صحيفة سعودية يُهدد: "سنُلقّن إيران درساً لن تنساه أبدا"

الإثنين 12 فبراير 2018 08:30 ص بتوقيت القدس المحتلة

وزير "إسرائيلي" في لقاء مع صحيفة سعودية يُهدد: "سنُلقّن إيران درساً لن تنساه أبدا"

مُجدداً تُصر صحيفة "إيلاف" السعودية على استضافة وزراء ومسؤولين إسرائيليين لتتحول الى منبر إسرائيلي، لكن هذه المرة كانت منبراً لتهديد إيران عقب حادثة اسقاط طائرة إسرائيلية بنيران سورية السبت الماضي.

الصحيفة السعودية استضافت وزير الاستخبارات الإسرائيلي يسرائيل كاتس، الذي قال: "إن إسقاط الدفاعات الجوية السورية لطائرة إسرائيلية مجرد حالة عابرة مهددًا بتلقين إيران درسًا لن تنساه".

وأضاف الوزير الإسرائيلي: "أنه ليست هذه هي المرة الأولى التي تطلق سوريا صواريخ على طائرات سلاح الجو الاسرائيلي وان (إسرائيل) ستواصل الحفاظ على التفوق الجوي والسيطرة على سماء المنطقة".

وتابع: "إذا استمرت إيران فى تهديد وتنفيذ عمليات هجومية ضد "إسرائيل" فسوف نعلمها درسا لن ينسى ابدا"، ويبدو أن تهديدات الوزير الإسرائيلي راقت للصحيفة السعودية التي تنصب دولتها العداء لإيران، فسألته الصحيفة قائلة: " هل لمستم شهية ايرانية سورية للتصعيد بعد اسقاط الطائرة؟"

وأجاب كاتس: "اسرائيل أوضحت مرارا وتكرارا ان التواجد العسكري الإيراني وأذرعه المختلفة في سوريا هو عامل يزعزع الاستقرار ومصدر دائم للتوتر والاحتكاك ان التواجد والعمل العسكري الإيراني في سوريا يشكل خطرا ليس فقط على (إسرائيل) انما على استقرار المنطقة بأكملها".

وأضافت: "المعركة ضد التمدد والعدوان الإيراني في المنطقة يجب ان تكون في سوريا ايضا وعلى كل الجهات في المنطقة والأسرة الدولية وكل الذين يريدون الاستقرار ان يعملوا الان معا كي يلجموا إيران وايقاف تواجدها العسكري في سوريا ووقف مساعدتها لحزب الله في لبنان".

وأوضح الوزير الإسرائيلي، أن (إسرائيل) "غير مهتمة بالتصعيد إلا أنها ستواصل وضع الخطوط الحمراء التى حددتها كما فعلت يوم السبت"، على حد تعبيره، وأضاف "أن "إسرائيل" تؤكد أنها لن تقبل وجودا إيرانيا في سوريا والإضرار بسيادتها وتطويرها لصواريخ من قبل حزب الله في لبنان".

المصدر : إيلاف