حدث فلكي فريد.. خسوف كلي وقمر أزرق وعملاق

الخميس 01 فبراير 2018 10:10 ص بتوقيت القدس المحتلة

حدث فلكي فريد.. خسوف كلي وقمر أزرق وعملاق

شهدت عدة دول في العالم مساء أمس الأربعاء خسوفا كليا للقمر، حيث تابع هواة الفلك ثلاثة مشاهد للقمر متمثلة في الخسوف الكلي، والقمر الأزرق، والقمر العملاق، وذلك في حدث فلكي فريد حصل بشكل متزامن آخر مرة عام 1982.

وتابع سكان المنطقة العربية تلك المشاهد من بداية مساء الأربعاء، كما شاهدها سكان شمال وشرق قارة أوروبا، إضافة إلى آسيا وأستراليا وشمال وشرق قارة أفريقيا وأميركا الشمالية.

ويرى الخسوف عندما يمر القمر داخل ظل الأرض، أما القمر الأزرق فهو وصف يطلق على البدر الثاني في الشهر الميلادي، فالبدر -وهو من أهم المنازل القمرية- يحدث مرة واحدة منتصف الشهر الهجري، ومرة أو مرتين على الأكثر خلال الشهر الميلادي، وفي الحالة الأخيرة يطلق على البدر الثاني "القمر الأزرق".

وما يميز هذا القمر الأزرق أنه سيكون بدرا عملاقا، وسيكون على مسافة من الأرض تبلغ 360 ألف كيلومتر فقط، وسيعبر في ظل الأرض بالفضاء ليشكل خسوفا قمريا، وسيرى جزئيا في الوطن العربي.

أما ظاهرة القمر العملاق فتكون نتيجة اقتراب القمر من الأرض، حيث سيكون البدر في أقرب نقطة منها، وسيبدو القمر أكثر إشراقا وبحجم أكبر من الطبيعي.

ومما يميز الخسوفات القمرية أنه يمكن رؤيتها ورصدها بالعين المجردة، لأنه لا يترتب على النظر إلى القمر وقت الخسوف أي ضرر بالعين، بالإضافة إلى أنه يمكن استخدام الكاميرات الرقمية الحديثة للحصول على صور للخسوف القمري.

المصدر : وكالات