كتلة التغيير والاصلاح: محاكمة الشيخ رائد صلاح محاولة لتغييب رموز الوطن عن الميدان الشعبي

الأحد 07 يناير 2018 01:20 م بتوقيت القدس المحتلة

كتلة التغيير والاصلاح: محاكمة الشيخ رائد صلاح محاولة لتغييب رموز الوطن عن الميدان الشعبي

أدانت كتلة التغيير والإصلاح في المجلس التشريعي الفلسطيني، اليوم الأحد، إصرار الاحتلال على سلسلة المحاكمات والاعتقالات التي يتعرض لها شيخ الأقصى رائد صلاح، معتبرةً ذلك محاكمة للهوية الفلسطينية ولعدالة قضيتنا الوطنية.

وأكدت الكتلة في بيان صحفي، أن كل هذه المحاولات لن تزيد الشيخ رائد صلاح إلا تجذراً بأرضه، وتمسكاً بأقصاه ودفاعاً عن وطنه، محملةً الاحتلال المسئولية الكاملة عن حياة الشيخ رائد صلاح.

كما وأكدت على أن الشعب الفلسطيني سيبقى موحد حول حقوقه وثوابته، وبخاصة جوهر القضية مدينة القدس عاصمة فلسطين الأبدية، والتي ستتكسر كل القرارات والمؤامرات على صخرة صمودها ودفاع الشعب عنها.

وفي وقت سابق صباح اليوم، بدأت محكمة الاحتلال بمدينة حيفا بالداخل المحتل جلسة محاكمة لرئيس الحركة الإسلامية في الداخل المحتل الشيخ رائد صلاح.

وأوضح محامي الشيخ عمر خمايسي إن الشيخ صلاح سيضع ملاحظاته حول الملف خلال الجلسة خاصة وأنه يتعلق بخطاباته وكلمات له متعلقة بالثوابت الإسلامية والوطنية.

وأضاف أنه سيتم خلالها الاستماع إلى شهود النيابة العامة الإسرائيلية في قضية الشيخ صلاح بالإضافة لشهادات عناصر شرطة، مبيناً أنه بعد الاستماع لشهادات النيابة سيتم تحديد جلسة أخرى لشهادات أخرى لنيابة الاحتلال ومن ثم جلسة للاستماع لشهود طاقم الدفاع.

ويتهم الاحتلال الشيخ صلاح بـ"التحريض" خلال خطب وكلمات له قبل وبعد تشييع شهداء عملية الاشتباك المسلح في باحات المسجد الأقصى، والتي نفذها ثلاثة من أبناء مدينة أم الفحم بالداخل الفلسطيني المحتل.

المصدر : شهاب