جمهور "شهاب" يختار قرار ترامب بشأن القدس "حدث العام في 2017"

الإثنين 01 يناير 2018 01:59 م بتوقيت القدس المحتلة

جمهور "شهاب" يختار قرار ترامب بشأن القدس "حدث العام في 2017"

غزة – محمد هنية

اختار جمهور وكالة "شهاب" للأنباء، قرار الرئيس الأميركي المجحف بإعلان القدس عاصمة للكيان الإسرائيلي، هو حدث العام خلال 2017.

وجاء في استطلاع أجرته "شهاب" على صفحتها في موقعي التواصل الاجتماعي الشهرين، "فيس بوك"، و"تويتر"، حمل تساؤلا: " ما هو الحدث الذي يستحق لقب "حدث العام" خلال 2017؟".

وطرح الاستطلاع خيارات عدة، وهي "قرار ترامب حول القدس وانتفاضة الشعب الفلسطيني والعربي عليه، أو حصار قطر، أو صعود بن سلمان، أو تطورات المصالحة الفلسطينية، أو إعلان العراق القضاء على تنظيم الدولة".

وحاز خيار "قرار ترامب"، بأعلى نسبة أصوات في الاستطلاعين، ففي الاستطلاع على "فيس بوك"، نال هذا الخيار تصويت 4358 متابع، بينما جاء في المرتبة الثانية خيار "حصار قطر"، بعدد أصوات 159 متابع، ويليه "صعود بن سلمان وقراراته الأخيرة"، والذي نال على تصويت 141 متابع.

وفي المرتبة الثالثة بالاستطلاع على فيس بوك، نال خيار "إعلان العراق القضاء على تنظيم الدولة"، على 32 صوتاً، وأخيرا "تطورات المصالحة الفلسطينية"، حظيت على 28 صوتاً.

وتنوعت التعليقات على استطلاع "شهاب" بصفحتها على فيس بوك، مناقشة الخيارات المطروحة.

أما استطلاع "شهاب" على تويتر، فقد نال خيار "إعلان ترامب بشأن القدس" على أغلبية الأصوات بنسبة 71%، معتبرين أنه هو حدث العام 2017.

وجاء في المرتبة الثانية "حصار قطر"، بنسبة 13%، أما صعود بن سلمان فحظي على نسبة 9%، وأخيرا المصالحة الفلسطينية فنالت 7%، بينما سقطت باقي الخيارات لعدم حصولها على أي صوت.

وفي 6 ديسمبر/كانون الأول الجاري، أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الاعتراف بالقدس عاصمةً للاحتلال، ونقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى المدينة المحتلة، وسط رفض شعبي ورسمي عربي وإسلامي واسع.

وأعلن الفلسطينيون انتفاضتهم على الاحتلال، وجعلوا كل يوم جمعة بمثابة "جمعة غضب"، يتظاهر فيها الآلاف في الشوارع وعند نقاط التماس مع الاحتلال، كما رفضت الشعوب العربية والإسلامية والأوروبية قرار ترامب، ويتظاهر الألاف في الشوارع والميادين والعربية نصرة للقدس.

كما عقدت منظمة التعاون الإسلامية قمة للرؤساء الأعضاء، عبّروا فيه عن رفضهم للقرار الأميركي، وحذروا من تداعياته على المنطقة، وأكدوا أن "القدس الشرقية" عاصمة للدولة الفلسطينية.

المصدر : شهاب