غوتيريش: حل قضية القدس يكون عبر مفاوضات على أساس القرارت الأممية

الأربعاء 06 ديسمبر 2017 09:42 م بتوقيت القدس المحتلة

غوتيريش: حل قضية القدس يكون عبر مفاوضات على أساس القرارت الأممية

اعتبر الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، مساء اليوم الأربعاء، أن مدينة القدس من ملفات الوضع النهائي للقضية الفلسطينية ويجب حلها من خلال المفاوضات المباشرة على أساس القرارات الأممية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده غوتيريش، في مقر الأمم المتحدة بنيويورك، تعليقا على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اعتراف بلاده بمدينة القدس عاصمة لإسرائيل.

وقال الأمين العام الأممي، إن "القدس من ملفات الوضع النهائي ويجب حلها من خلال المفاوضات المباشرة على أساس قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة ذات الصلة، مع مراعاة الشواغل المشروعة لكل من الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي".

وأضاف: "أنا على دراية عميقة بمكانة القدس في قلوب الكثيرين. لقد كان ذلك لعدة قرون، وسوف يكون دائما".

وأردف قائلا: "في هذه اللحظة من القلق الكبير، أريد أن أوضح أنه ليس هناك بديل عن حل الدولتين. لا توجد خطة باء".

وتعهد غوتيريش، بأن يبذل كل ما في وسعه لدعم الزعماء الإسرائيليين والفلسطينيين للعودة إلى مفاوضات هادفة لتحقيق سلام دائم.

ومساء الأربعاء، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اعتراف بلاده رسمياً بالقدس عاصمة لـ"إسرائيل"، ونقل سفارة بلاده من "تل أبيب" إلى المدينة المحتلة.

كما يتمسك الفلسطينيون بالقدس الشرقية عاصمة لدولتهم المأمولة استنادًا لقرارات المجتمع الدولي. 

المصدر : وكالات