لا أطلب تفسير الأحلام

الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 10:08 ص بتوقيت القدس المحتلة


ولكنني لا أرى في المنام إلا السجون، وأبوب حديد تغلق، وفنادق بلا سلالم، وكلاب تكشر عن أنيابها، وأرى في المنام الرئيس السيسي، وأبو عمار، والسنوار، وعباس، وأرى دبابات تحرك أبراجها، ومسطحات مائية، وخليل الحية، والملك حسين، وصواريخ وقذائف، وغرف تحقيق وتعذيب وشبح على المواسير، وحسن نصر الله.
وأرى في المنام حسني مبارك، وأمواج عالية في بحر تتصادم فيها البوارج، وصلاح البردويل، وعزام الأحمد، وخلائق تمشي في العتمة، ومحمد مرسي، وسمير المشهراوي، وأسلاك شائكة وأسوار عالية، وسمير القنطار، وأبراج مراقبة.
وأرى في المنام يحيى رباح، والزهار، وزنازين بلا جدران وجبريل الرجوب، وأرى حازم فايز، وحازم عطا الله، وسماء تحترق فيها النجوم، وغيوم سوداء تتصادم قريباً من الأرض!!.
إلى متى هذه المشاهد؟
أتمنى أحلاماً هادئة هانئة رقيقة لطيفة ناعمة، معطرة مزركشة خفيفة مشرقة،
ما هذا؟
لقد غاب الوجهة الآخر للدنيا عن حياتنا،
وانغمسنا في سياسة شقية طول النهار وهواجس موحشة طول الليل؟؟