إنتل تطرح قرص "أس أس دي" جديدا فائق السرعة

الأربعاء 01 نوفمبر 2017 07:00 م بتوقيت القدس المحتلة

إنتل تطرح قرص "أس أس دي" جديدا فائق السرعة

أعلنت شركة إنتل أخيرا عن طرح جديدها من سلسلة أقراص الحالة المصمتة "أوبتاين أس أس دي" للحواسيب الشخصية، وهو القرص "أوبتاين أس أس دي 900بي" الفائق السرعة، حيث يتمتع بسرعة قراءة تصل إلى 2500 ميغابايت/الثانية، وسرعة كتابة تصل إلى 2000 ميغابايت/الثانية, وفقا لإنتل.

وأوبتاين هي العلامة التجارية لمنتجات إنتل التي تستخدم ذاكرة "3 دي أكس بوينت"، وتزعم الشركة أنها تقدم كثافة تخزين أعلى مقارنة بذواكر "دي رام" (DRAM) مع الحفاظ على كونها أسرع من أقراص "ناند أس أس دي" التقليدية.

وبعبارة أخرى، فإن هذه التقنية تحاول ردم الهوة بين السرعة العالية مع سعة التخزين المنخفضة لذواكر الفلاش التي يستخدمها الحاسوب في ذاكرة "رام"، والكثافة العالية مع الذاكرة الأبطأ نسبيا المستخدمة في أقراص "أس أس دي".

وتقول إنتل إن رقائق "أوبتاين" سريعة جدا لدرجة يمكنها أن تكمِّل ذاكرة "رام" المستخدمة في الحاسوب الشخصي لتشكل وحدة واحدة عملاقة من الذاكرة، وبتكلفة أقل بكثير من شراء بضع مئات من الغيغابايتات من ذواكر "دي رام"، على سبيل المثال.

وكانت إنتل طرحت وحدات ذاكرة "أم.2 أوبتاين" بسعتي 16 غيغابايتا و32 غيغابايتا بوقت سابق هذا العام، والمصممة لتكون مكملة للقرص الصلب التقليدي الموجود في الحاسوب، وتقديم سرعات تعادل سرعات أقراص "أس أس دي".

أما بالنسبة لأقراص "أس أس دي" التي تستخدم تقنية "3 دي أكس بوينت"، فإنها كانت حتى الآن تقتصر على القرص "أوبتاين دي سي بي4800أكس" الذي يباع بـ1520 دولارا، والمصمم بشكل رئيسي للاستخدام في الخوادم والشركات وليس في الحواسيب الشخصية.

وسيتاح القرص الجديد "أوبتاين أس أس دي 900بي" بسعتين: الأولى 280 غيغابايتا وبسعر 389 دولارا، والثانية 480 غيغابايتا بسعر 599 دولارا.

المصدر : وكالات