شركة أدوبي تطرح إصدارا جديدا كليا من برنامج "لايتروم سي.سي"

الأربعاء 25 أكتوبر 2017 04:06 م بتوقيت القدس المحتلة

شركة أدوبي تطرح إصدارا جديدا كليا من برنامج "لايتروم سي.سي"

أطلقت شركة أدوبي إصدارا جديدا كليا من برنامج "لايتروم سي.سي"، إلى جانب تحديث الإصدار "لايتروم كلاسيك سي.سي"، و"لايتروم" لنظامي آي.أو.أس وأندرويد.

وقالت أدوبي إن برنامج تحرير وإدارة الصور الرقمية الذي طالما عرف باسم "لايتروم" سيصبح اسمه "لايتروم كلاسيك سي.سي"، في حين طرحت خدمة جديدة للصور تستند إلى السحاب تحمل اسم "لايتروم سي.سي".

وأوضحت إلى أن برنامج "لايتروم سي.سي" الجديد يستند إلى البيئة السحابية حيث يتوفر كبرنامج لسطح المكتب لأجهزة الماك وحواسيب ويندوز، وكتطبيق للأجهزة الجوالة المزودة بنظامي أندرويد وآبل "آي.أو.أس"، علاوة على وجود إصدار ويب. أما برنامج "لايتروم كلاسيك سي.سي" فهو مصمم للعمل على حواسيب سطح المكتب فقط بشكل منفصل عن الخدمات السحابية لأدوبي.

وقالت إنه بفصل المنتجيْن فإنها تتيح للايتروم كلاسيك أن يركز على قوة سير العمل المستند إلى الملفات والمجلدات التي يفضلها كثير من المستخدمين، في حين يركز لايتروم سي.سي على سير العمل الذي يستند إلى السحاب والأجهزة المحمولة.

وتروج الشركة الأميركية لبرنامج لايتروم سي.سي باعتباره خدمة للصور، حيث يتم تخزين كل الصور في الذاكرة السحابية، وبالتالي يمكن للمستخدم تحريرها من أي مكان على الأجهزة المحمولة أو الويب أو سطح المكتب، وبعد ذلك يتم تطبيق عمليات التحرير التي يتم إجراؤها على جهاز تلقائيا في كل مكان آخر.

وبفضل ميزة الذكاء الصناعي فإنه يتم وضع علامات على الصور تلقائيا، حتى يسهل العثور عليها لاحقا دون الاضطرار إلى إنشاء علامات خاصة، بالإضافة إلى إمكانية مشاركة الصور من خدمة لايتروم سي.سي على شبكات التواصل الاجتماعي مباشرة. كما يمكن أيضا إنشاء معارض صور على الويب، بحيث يمكن للمستخدم إرسال الرابط الخاص بها إلى الأصدقاء والمعارف.

أما بالنسبة للمستخدم الذي لا يفضل العمل على الذاكرة السحابية فيمكنه مواصلة العمل كالمعتاد بواسطة برنامج "لايتروم كلاسيك سي.سي" الذي عززته بتحديث جديد يشتمل على العديد من التحسينات لرفع كفاءة البرنامج.

المصدر : وكالات