5 سنوات من الاحتجاز.. انقاذ عائلة أمريكية من أيدي طالبان

السبت 14 أكتوبر 2017 10:05 ص بتوقيت القدس المحتلة

5 سنوات من الاحتجاز.. انقاذ عائلة أمريكية من أيدي طالبان

شهاب - ترجمة خاصة

قالت صحيفة "الاندبندنت البريطانية" في تقرير لها حول الموضوع الذي احتل العناوين الرئيسية للصحف العالمية اليوم السبت إن الزوجين - المواطن الامريكى كيتلان كامبل والكندية جوشوا بويل – تم احتجازهم قبل خمس سنوات من قبل شبكة "حقاني" التابعة لطالبان بينما كانا يتجولان في جبال افغانستان، في حين أنه كان للزوجين ثلاثة أطفال أثناء احتجازهم كرهائن.

وذكرت الصحيفة أن مصدر أمني باكستاني كبير قال إن العائلة انقذت بعد مطاردة سيارة في منطقة شمالية غربية على الحدود مع افغانستان حيث قامت قوات الجيش الباكستاني بإطلاق النار على اطارات السيارة التي كانت تقل العائلة مما أدى الى انقاذها.

وتعتبر عملية الانقاذ – التي ضمت أيضاً طائرات امريكية بدون طيار قامت بتغطية العملية في المنطقة - لحظة ايجابية نادرة للعلاقات الامريكية الباكستانية في الأشهر الاخيرة، حيث كان هناك توترات بعد أن دعا الرئيس دونالد ترامب البلاد إلى بذل المزيد من الجهد لوقف الجماعات الارهابية على حدودها.

وقال المصدر الذي لم يكشف عن اسمه لأنه لم يسمح له بالتحدث علناً الى وسائل الاعلام إن "قواتنا اطلقت النار على السيارة وانفجرت اطاراتها".

وقد حاولت القوات الباكستانية وقف السيارة، ولكنهم اضطروا لإطلاق النار عندما هربت بعيداً، وقال قائد طالبان ان الخاطفين كانوا قد أجبروا لنقل رهائنهم بسبب الطائرات بدون طيار التي كانت تحلق في مكان قريب.

ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم الجيش الأمريكي قوله إن سائق السيارة ومسلح آخر هرباً سيراً على الأقدام إلى مخيم للاجئين القريب.

وأضافت الصحيفة أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أشاد بالإنقاذ كـ "خطوة ايجابية" للعلاقات بين واشنطن واسلام اباد، وكرر أيضاً رغبته في أن تبذل باكستان المزيد من الجهود لمحاربة المسلحين في المنطقة.

وقد أكد المسؤولون الباكستانيون على اهمية التعاون بين البلدين لمحاربة المسلحين.

المصدر : الاندبندنت