الزمرة .. روايةٌ خطّها قسّامي من خلف أسوار السجون

الأحد 13 أغسطس 2017 03:24 م بتوقيت القدس المحتلة

الزمرة .. روايةٌ خطّها قسّامي من خلف أسوار السجون

نشر موقع كتائب الشهيد عز الدين القسام الإلكتروني رواية "الزمرة" التي خطها الأسير القسامي عمّار الزبن من خلف أسوار سجون العدو الاسرائيلي.

وخُطّت سطور رواية "الزمرة" داخل سجن "رامون" الاسرائيلي في صحراء النقب المحتل، وأبطالها منهم من ارتقى شهيداً، ومنهم من غيبته سجون الاحتلال.

تدور أحداث الرواية حول كمين لزمرة من مجاهدي وحدة النخبة القسامية خلال معركة العصف المأكول عام 2014، في منطقة القرارة شرق خانيونس جنوب قطاع غزة.

وتذكر الرواية أحداث تفصيلية عاشتها الزمرة القسامية خلال تواجدها في أحد الأنفاق، وانتظارها لجيش العدو عدة أيام، وانتهاءً بإيقاع قوات الاحتلال في مقتلة الكمين.

واستقى كاتب الرواية الأسير القسامي عمّار الزبن معلوماته وأحداث القصة بالتفصيل من مجاهدين قساميين اعتقلا خلال معركة العصف المأكول قبل ثلاثة أعوام.

يذكر أن الأسير الزبن معتقل منذ 11/1/1998 ومحكوم بالمؤبد 26 مرةً بتهمة الانتماء لكتائب القسام والمشاركة في التخطيط لعمليتي محنى يهودا وبني يهودا بالقدس المحتلة عام 1997.

وكانت رواية "عندما يزهر البرتقال" عام 2011 من أبرز إصدارات القائد الأسير والحائزة على جائزة القدس عاصمة الثقافة العربية.

لتحميل الرواية من هنا

المصدر : موقع القسام