مقتل شرطيين بتحطم مروحية كانت تتابع أحداث فرجينيا الأمريكية

الأحد 13 أغسطس 2017 03:17 م بتوقيت القدس المحتلة

مقتل شرطيين بتحطم مروحية كانت تتابع أحداث فرجينيا الأمريكية

قتل شرطيان أمريكيان، اليوم الأحد، من جراء سقوط مروحية كانا على متنها بهدف متابعة أحداث العنف الدائرة في مدينة شارلوتسفيل بولاية فرجينيا غرب الولايات المتحدة.

وسقطت المروحية قرب ملعب للغولف، وكان طاقمها المكون من شرطيين اثنين مكلفاً بمتابعة مظاهرة لليمين المتطرف في المدينة، ما أسفر عن مصرعهما، بحسب وسائل إعلام أمريكية.

وأكدت إدارة الطيران الفيدرالية أن المروحية تابعة لشرطة الولاية، التي أطلقت تحقيقاً حول الأحداث في شارلوتسفيل.

ووجه الرئيس دونالد ترامب رسالة تعزية إلى أسرتي الشرطيين، الذين سقطا في الحادث.

وفي وقت سابق، قتل شخص وأصيب 19 آخرون، إثر إقدام سيارة، مساء أمس السبت، على دعس حشد من المعارضين لمظاهرة نظمها اليمين المتطرف، بمدينة شارلوتسفيل بولاية فرجينيا.

من جهته، أدان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعمال العنف في شارلوتسفيل.

وقال في تغريدة على "تويتر" إنه "يتعين علينا أن نتحد، وندين الكراهية؛ إذ أنه لا مكان لهذا النوع من العنف في أمريكا".

يشار إلى أن احتشاد مجموعات اليمين المتطرف بدأ، الجمعة الماضي، احتجاجاً على عزم بلدية شارلوتسفيل تحطيم تمثال الجنرال الجنوبي روبرت إي لي، الذي كان يؤيد العبودية.

المصدر : مواقع إلكترونية